الدكتور لطفي الياسيني

منتدى سياسي ثقافي اجتماعي رياضي / للدكتور لطفي الياسيني
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 هاتِ السِّلاح / الشاعر الدكتور خليل فؤاد يوسف

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 67
تاريخ التسجيل : 01/06/2016
العمر : 112

مُساهمةموضوع: هاتِ السِّلاح / الشاعر الدكتور خليل فؤاد يوسف   الأربعاء يونيو 15, 2016 11:43 am


................((( هاتِ السِّلاح )))..................... . ومن تخلَّفَ عن بشّارنا غَرِقا
قصيدة 72 بيتاً....قيلت في بداية الحرب الكونيّة على سوريا...وأُلقيت عشرات المرات في معظم المحافظات السوريّة.....أبعثها من القلب للدكتور لطفي الياسيني
كقصيدة أولى من الديوان المشترك الذي سيطبع قريباً....
وهي تذكّر بقصيدة الجواهري التي غنتها المطربة ميادة الحناوي .....دمشق يا جبهة المجد.
.
+++++----(( هاتِ السلاح))-----+++++
1. هاتِ السلاحَ.. وهاتِ الحِبرَ والوَرقا
..................فالسيفُ والشِّعرُ في الإمضاءِ ما افترَقَا
2. هذا يجزُّ رؤوسَ البغيِ مُنتصِراً
..............................وذاكَ يصنعُ أمجاداً لمَن عشِقا
3. واكتبْ بسيفكَ شِعراً.. وامتشقْ قلماً
...... ...................فالفِكرُ يغدو بحَدِّ السيفِ مُنفَتِقا
4. هاتِ السلاحَ.. وخَلِّ العينَ ساهرةً
.....................وابحرْ على الغيمِ.. لا غوصاً ولا غرَقا
5. واسرِجْ منابرَ عزٍّ.. وامتَطِ شُهُباً
..........................فالوَحيُ يُمطرُ.. والإبداعُ قد برَقا
6. هاتِ البنادقَ.. سدِّدْ نحوَ مَن غدَروا
.....................أطلِقْ.. ورتِّلْ معَ استبسالِكَ (الفَلَقا)
7. وقل أعوذُ بربِّي كلَّ ثانيةٍ
.............................وقلْ أعوذُ بهِ مِن شرّ ما خلَقا
8. حَوقِلْ.. وبسمِلْ.. ورتِّلْ ألفَ فاتحةٍ
........................(فالحمدُ) تبعثُ في أرواحِنا الألَقا
9. كبِّرْ على البَغيِ.. فالتكبيرُ ليسَ لهُمْ
....................و(اللهُ أكبرُ).. تعطي العزمَ مَن صدَقا
10. فثِقْ بربِّكَ.. لا تَقنِط.. وذا ثمنٌ
..............................لكلِّ غالٍ.. لمَنْ باللهِ قد وثَقا
11. وثِقْ بجَيشكَ.. مَنصوراً بوَحدتهِ
..........................ولا يهمّكَ.. مهما استَنفَروا فِرَقا
12. فكَمْ تكسَّرَ سهمٌ فوقَ صَخرَتكُمْ
......................والسَّهمُ للصخرةِ الصَّلباءِ ما اخترَقا
13. ومَنْ أرادَ حِصاراً.. فالجَحيمُ لهُ
.............................فبابُ جنَّتِنا.. في وَجههِ انغلَقا
14. أنتَ الرئيسُ الذي بالحقِّ تُرعبُهُم
..........................وليسَ مِثلكَ صانَ الحقَّ وَاعتنَقَا
15. تجمَّعَ الكُفرُ.. في افكارِ جامعةٍ
.................................يُقادُ قادَتُها مِنْ مارقٍ مَرَقا
16. فهُمْ بإمرَةِ خوَّانٍ لوالدهِ
.......................لا يُرتَجى الخيرُ ممَّنْ خانَ أو فسَقا
17. هوَ المُدافعُ عن إجرامِ جَوقَتهِ
................ ............ويَستسيغُ شراباً مِنْ دمٍ هُرِقا
18. في جوقةِ الغدرِ أشكالٌ مُلوَّنةٌ
........ .. ............منَ العصاباتِ مِنها الشرُّ قد خُلِقا
19. سَعدٌ.. سُعودٌ.. وقرضاوي.. وعرعرَةٌ
......................غَربٌ.. وعُربٌ.. وتُركٌ.. شكَّلوا نَسقا
20. ((الثائرونَ)).. ويَنقادونَ مِن (حمَدٍ)..!!
....................باسْمِ الجهادِ أتوا كي يقطَعوا الطُّرُقا
21. خَطفٌ وذَبحٌ وتفجيرٌ وعَربدَةٌ
............ ....كَم شوَّهوا جسداً.. كم قطَّعوا عُنُقا..؟!
22. ماذا نقولُ لأشباهِ القرودِ طغَتْ
........................والفَذُّ منهُمْ بقَولِ الحَقِّ قدْ شرَقا
23. (فجَعجَعٌ) بعواءٍ خافتٍ خَجِلٍ
...........................يَرغي ويَحملُ مخَّ الجُرذِ مُنغَلِقا
24. و(جنبلاطُ) كقردٍ نطَّ مُنتفخاً
..........................بالشرِّ والحِقدِ للشيطانِ قد سبَقا
25. و(سعدُ) مَن باعَ بالدولارِ والدهُ
.........................يحكي.. يُقالُ حِمارُ الحِيِّ قد نهَقا
26. يقودهُم (حمَدٌ) رمزُ الضِّرارِ هُنا
........................من أطعمَ الشرَّ مِن أموالهِ وسقى
27. مَن يدَّعي كرمَ الطّائيِّ مُفتَحراً
..............................وبابهُ مُوصَدٌ للخَيرِ.. ما طُرِقا
28. هذا حكيمٌ.. وذا بيكٌ.. وذا ملكٌ
.........................وذاكَ شَيخٌ.. بهِ الشيطانُ قد لَصَقا
29. ليسُوا منَ العُربِ.. والإسلامُ ليسَ لهُمْ
.............................فقلبُ مَن كفَروا.. للهِ ما خفَقا
30. أحفادُ قابيلَ عادوا في ثقافتهِمْ
....................وعادَ مَن صلَبوا... في المَهدِ مَن نَطَقا
31. هُمْ يزرَعونَ لنا الأحقادَ.. تَقتُلُنا
..............................وأنتَ تزرعُ في أفكارِنا الحَبَقا
32. هُمْ ينشرونَ رصاصاً قاتِلاً ودَماً
............................وأنتَ تنشرُ في أجوائنا العبَقا
33. إنَّ الرِّجالَ صُنوفٌ.. كالطيورِ أتَتْ
...........................وكالحقولِ إذا ما استَنبتَتْ وَرَقا
34. فلا تَلُمهُمْ إذا ما حاولوا عبثاً
........................أنْ يُقلقُوا أسداً.. لا يَعرفُ القلَقا
35. ولا تلُمهُمْ.. وإن بانتْ جَلافتُهُمْ
...............................فهلْ رأيتَ حِماراً كيِّساً لَبِقا
36. لا.. لا تُلامُ كلابُ الحَيِّ غن نبحَتْ
..............................ولا يُلامُ غُرابُ البَينِ إنْ نَعَقا
37. فلا يضرُّكَ (عرعورٌ) بنَبحَتهِ
............................ولا يَضرُّكَ (قرضاوي) إذا لَعَقا
38. ولا يضيرُ (سعودُ) النفطِ مُرتعِشاً
........................ولا سُعالُ (أميرُ الموزِ) إنْ بَصَقا
39. باقٍ لكَ المجدُ.. والتاريخُ سطَّرَهُ
....... ................بالقلبِ والعَينِ والأذهانِ.. قد عَلِقا
40. إذْ أنتَ ابنُ حكيمٍ.. قادَ ثورَتَنا
.............................ما بينَ جِيلٍ وجِيلٍ عَبَّدَ الطُّرُقا
41. بالشِّعرِ والنثرِ.. إبداعاتهُ كُتِبَتْ
.......................والشعبُ والجيشُ مِن أفكارهِ اتَّفَقا
42. كلُّ الكِرامِ بهذا الكَونِ تَعرفهُ
.............................فذٌّ تخَطَّى ذُرا العَلياءِ وَانطلَقا
43. ليثٌ تخطَّتْ رجالَ الحَربِ حِنكَتُهُ
..........................وفي سِباقِ رِجالِ الفِكرِ ما سُبِقا
44. وفارسٌ هُزمَتْ أعداؤهُ وعنَتْ
........................مِن لَمْعِ سيفٍ لهُ اِن ْسَلَّ وَامتَشَقا
45. كم هضبةٍ لرَوابي المَجدِ.. كم جبَلٍ
.....................منَ الكَراماتِ.. لا يُرقى.. إليهِ رَقى
46. فِكرٌ تحرَّرَ مِن نفطٍ ودَولرَةٍ
.............................وسنَّ نهجاً بغَيرِ الحقِّ مَا نطَقا
47. أبشِرْ.. فإنَّ ثمارَ النصرِ يانعةٌ
...........................والنصرُ للأسدِ المِغوارِ مُذْ خُلِقا
48. تلكَ الشبابُ قرابينٌ نُقدِّمُها
..........................كالوَردِ.. نصنعُ مِن أكفانهِمْ طَبقا
49. يُستَقطَرُ العِطرُ مِن أجسادهِمْ أبداً
.........................والعِطرُ مِن ذِكرهِمْ قد فاحَ وانبثَقا
50. فكم شَهيدٍ إلى الجنَّاتِ طارَ لنا
.............................وكم قتيلٍ منَ الأوغادِ قد نفَقا
51. ها أنتَ يا سيِّدي.. في وجهِ مَن هجَموا
...............................يُقَتِّلُونَ بحِقدٍ.. كَيفَما اتَّفقا
52. ها أنتَ تُحرِجُهُمْ في فضحِ ما ضَمَروا
.............................منَ العَداواتِ والأحقادِ مُفترَقا
53. يا سيِّدي.. لا تَلُمْ أقزامَ مَجلسهِمْ
.........................إذا تَمادَوا على العِملاقِ إنْ سَبَقا
54. فأنتَ كالأسدِ المِغوارِ تُقلِقُهُمْ
...........................وهُمْ أرانبُ تحشى فيكَ مُنزَلَقا
55. وأنتَ كالنسرِ.. نحوَ الشمسِ طَلعَتهُ
.............................وهُمْ جَرادٌ أرادَ النارَ فاحتَرَقا
56. يا مَن تجمَّعَتِ الدنيا بلا شرَفٍ
......................مِن اجلِ تَعتيمهِ.. فاسترجعَ الشَّفَقا
57. ها أنتَ كالفجرِ.. تُعطي الضَّوءَ مُبتَسماً
....................ها أنتَ شمسٌ.. تُزيلُ الليلَ والغسَقا
58. إعلامُهُمْ أنكَرُ الأصواتِ جَعجعةً
........................والنذلُ مِن غيظهِ قد طقَّ وانفلَقا
59. سَبْقُ الصحافةِ.. لا يُبنى على كذبٍ
.........................إعلامُهُمْ فَبركَ الأحداثَ.. واستَبَقا
60. فالغربُ.. والعُربُ.. والإمريكُ.. ما اجتمَعوا
..................................إلاَّ لخدمةِ إبليسِ إذا قَلِقا
61. والكلُّ في خِدمةِ الصّهيونِ مُنبَطِحٌ
.........................والكلُّ عَبدٌ لشَيطانٍ.. وما انعتَقا
62. هُم يَدعَمونَ يدَ الإجرامِ في بلَدٍ
............................يدُ الإلهِ علَيهِ.. أربَتَتْ.. فَرَقَى
63.. مُستَمسِكينَ بمالٍ.. أو بأسلحةٍ
.........................ومِن صُمودِكَ.. كلٌّ منهُمُ صُعِقا
64. ها أنتَ تَلبسُ ثوبَ الكِبرياءِ.. وهُمْ
..............................يُرَتِّقونَ لثوبِ الذلِّ ما فُتِقا
65. ها أنتَ في الحربِ بُنيانٌ لوَحدَتنا
.........................وهُمْ بدونِ حُروبٍ.. أصبحوا مِزَقا
66. ها أنتَ تَردعُ باليُمنى جَحافلَهُمْ
..........................ها أنتَ تفتحُ باليُسرى لنا الأُفُقا
67. سُوريَّةُ الخيرِ في الأزمانِ خالدةٌ
.......................فيها الحضاراتُ إعجازٌ لمَن سَبَقا
68. وسوفَ تبقى لأهلِ الأرضِ هاديةً
......................لمَنْ تَداعى ومَنْ يَمضي ومَن لَحِقا
69. فالأبجَديَّةُ مِن ميناءِ قَريَتِنا
.........................أضحَتْ لكلِّ جهاتِ الكَونِ مُنطَلَقا
70. وآدمٌ مِن تُرابِ الشامِ جِبْلَتُهُ
........................واللهُ.. مِن روحهِ الأرواح قد فتَقا
71. واللهُ قد خلقَ الإنسانَ مِنْ علَقٍ
..............................ومِن دمشقَ تَراهُ أبدعَ العَلَقا
72. بشَّارُ في الشَّامِ.. نوحٌ في سَفينَتهِ
...............................ومَنْ تَخلَّفَ عن بشَّارِنا غَرِقا
الشاعر الدكتور خليل فؤاد يوسف
ألقيتْ بذكرى عيد الجلاء 17 / 4 / 2012م

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://lutfi.forumisrael.net
 
هاتِ السِّلاح / الشاعر الدكتور خليل فؤاد يوسف
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الدكتور لطفي الياسيني  :: منتدى الشاعر الدكتور خليل فؤاد يوسف-
انتقل الى: